sunati ou ahl beiti ?

Spiritualité et méditation dans le respect et la tolérance

sunati ou ahl beiti ?

Messagepar RAFIDI » 14 Fév 2012, 19:34

BADRE, le hadith qui dit

تركت فيكم شيئين ، لن تضلوا بعدهما : كتاب الله ، و سنتي

ce hadith qui dit " و سنتي" n'a qu'une seul et unique route, donc il est a7ad, ce qui veut dire il a été rapporté une seule fois, voyons les hadith qui disent "وعترتي أهل بيتي " , ils sont en nombre, une centaine de routes, donc moutawatir, pkoi donc les gens ont choisi de suivre le hadith a7ad ou lieu du moutawatir ? bien que nous ne rejetons pas "wa sunati" au contraire mais ahl el beit (as) sont eux meme la sunna sinon le prophete (sawa) ne nous aurait jamais ordonner de les suivres :

سنن الدارمي - كتاب فضائل القرآن - باب فضل من قرأ القرآن

‏ - حدثنا : ‏ ‏جعفر بن عون ‏ ، حدثنا : ‏ ‏أبو حيان ‏ ‏، عن ‏ ‏يزيد بن حيان ‏ ‏، عن ‏ ‏زيد بن أرقم ‏ ‏قال : ‏قام رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏يوماًً خطيباً فحمد الله وأثنى عليه ، ثم قال : يا أيها الناس ‏ ‏إنما أنا بشر يوشك أن يأتيني رسول ربي فأجيبه وإني تارك فيكم الثقلين ، أولهما كتاب الله فيه الهدى والنور فتمسكوا بكتاب الله وخذوا به فحث عليه ورغب فيه ، ثم قال : وأهل بيتي ، أذكركم الله في أهل بيتي ثلاث مرات.

http://hadith.al-islam.com/Page.aspx?pa ... 2&PID=3183


الشوكاني- نيل الأوطار - أبواب صفة الصلاة - باب ما يستدل به على تفسير آله المصلى عليهم -
الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 337 )


- .... ولكن ههنا مانع من حمل الآل على جميع الأمة وهو حديث : إني تارك فيكم الثقلين ما إن تمسكتم به لن تضلوا ، كتاب الله وعترتي ، الحديث وهو في صحيح مسلم وغيره ، فإنه لو كان الآل جميع الأمة لكان المأمور بالتمسك والأمر المتمسك به شيئاًً واحداًً وهو باطل.
http://islamweb.net/newlibrary/displ...k_no=47&ID=287

بقي بن مخلد القرطبي - الحوض والكوثر - ما روي حذيفة بن أسيد

- نا : دحيم ، قال : نا : إسماعيل بن عبد الله سمويه ، نا : سعيد بن سليمان ، عن زيد بن الحسن القرشي ، عن معروف ، عن خربوذ ، عن أبي الطفيل ، عن حذيفة بن أسيد ، عن رسول الله (ص) قال : يا أيها الناس إني فرط لكم ، وإنكم واردون علي الحوض ، حوضي عرضه ما بين صنعاء وبصرى ، وفيه عدد النجوم قدحان من ذهب وفضة ، وإني سائلكم حين تردون علي ، عن الثقلين ، فإنظروا كيف تخلفوني فيهما ، السبب الأكبر ، كتاب الله عز وجل : سبب طرفه بيد الله ، وطرفه بأيديكم ، فإستمسكوا به ولا تضلوا ولا تبدلوا ، وعترتي أهل بيتي ، فإنه قد نبأني العليم الخبير أنهما لن ينقضيا حتى يردا علي الحوض.

علي بن الجعد - مسند إبن جعد - رقم الصفحة : ( 397 )

- حدثنا : بشر بن الوليد ، نا : محمد بن طلحة ، عن الأعمش ، عن عطية ، عن أبي سعيد أن النبي (ص) قال : إني أوشك أن أدعى فأجيب وإني تارك فيكم الثقلين ، كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض ، وعترتي أهل بيتي ، وإن اللطيف الخبير أخبرني : أنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض ، فإنظروا بما تخلفوني فيهما.

إبن خزيمة - صحيح إبن خزيمة - الجزء : ( 4 ) - رقم الصفحة : ( 62 )

- حدثنا : يوسف بن موسى ، حدثنا : جرير ومحمد بن فضيل ، عن أبي حيان التيمي وهو يحيى بن سعيد التيمي الرباب ، عن يزيد بن حيان ، قال : إنطلقت أنا وحصين بن سمرة وعمرو بن مسلم إلى زيد بن أرقم فجلسنا إليه ، فقال له حصين : يا زيد رأيت رسول الله (ص) وصليت خلفه وسمعت حديثه وغزوت معه لقد أصبت يا زيد خيراًًً كثيراًً ، حدثنا : يا زيد حديثاًًًً أسمعت رسول الله (ص) وما شهدت معه ، قال : بلى بن أخي لقد قدم عهدي وكبرت سني ونسيت بعض الذي كنت أعي من رسول الله (ص) فما حدثتكم فأقبلوه وما لم أحدثكموه فلا تكلفوني قال : قال : قام فينا رسول الله (ص) يوماًً خطيباً بماء يدعى خم فحمد الله وأثنى عليه ووعظ وذكر ، ثم قال : أما بعد أيها الناس فإنما أنا بشر يوشك أن يأتيني رسول ربي فأجيبه ، وإني تارك فيكم الثقلين أولهما كتاب الله فيه الهدى والنور من إستمسك به وأخذ به كان على الهدى ومن تركه وأخطأه كان على الضلالة وأهل بيتي ، أذكركم الله في أهل بيتي ثلاث مرات ، قال حصين : فمن أهل بيته يا زيد أليست نساؤه من أهل بيته ، قال : بلى نساؤه من أهل بيته ولكن أهل بيته من حرم الصدقة ، قال : من هم ، قال : آل علي وآل عقيل وآل جعفر وآل العباس ، قال حصين : وكل هؤلاء حرم الصدقة ، قال : نعم.


محمد بن سعد - الطبقات الكبرى - الجزء : ( 2 ) - رقم الحديث : ( 194 )

- أخبرنا : هاشم بن القاسم الكناني ، أخبرنا : محمد بن طلحة ، عن الأعمش ، عن عطية ، عن أبي سعيد الخدري ، عن النبي (ص) قال : إني أوشك أن أدعى فأجيب ، وإني تارك فيكم الثقلين ، كتاب الله وعترتي كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض ، وعترتي أهل بيتي ، وإن اللطيف الخبير أخبرني : أنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض ، فإنظروا كيف تخلفوني فيهما.


حلية الأولياء- حذيفة بن أسيد

- حدثنا : محمد بن أحمد بن حمدان ، ثنا : الحسن بن سفيان ، حدثني : نصر بن عبد الرحمن الوشاء ، ثنا : زيد بن الحسن الأنماطي ، عن معروف بن خربوذ المكي ، عن أبي الطفيل عامر بن واثلة ، عن حذيفة بن أسيد الغفاري ، قال : قال رسول الله (ص) : أيها الناس ، إني فرطكم ، وإنكم واردون علي الحوض ، فإني سائلكم حين تردون علي ، عن الثقلين ، فإنظروا كيف تخلفوني فيهما ، الثقل الأكبر ، كتاب الله ، سبب طرفه بيد الله ، وطرفه بأيديكم ، فإستمسكوا به ولا تضلوا ولا تبدلوا ، وعترتي أهل بيتي ، فإنه قد نبأني اللطيف الخبير أنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض.


أبي عبد الرحمن السلمي - مقدمة المصنف - آداب الصحبة

- الصحبة مع الله ورسوله (ص) وأصحابه والصحبة علي وجوه ، لكل واحد منها آداب ومواجب ولوازم ، فالصحبة مع الله تعالى بإتباع أوامره ، واجتناب نواهيه ، ودوام ذكره ، ودرس كتابه ، ومراقبة أسراره أن يختلج فيها ما لا يرضاه ، والرضا بقضاء الله ، والصبر على بلائه ، والرحمة والشفقة على خلقه ، وما ينحو نحوه من هذه الأخلاقالشريفة ، والصحبة مع رسول الله (ص) وسلم بإتباع سنته ، واجتناب البدع ، وتعظيم أصحابه ، وأهل بيته ، وأزواجه ، وذريته ، ومجانبة مخالفته فيما دق وجل ، وما يجري مجراه ، والصحبة مع الصحابة وأهل بيته (ر) بالترحم عليهم ، وتقديم من قدموه ، وحسن القول فيهم ، وقبول قولهم في الأحكام والسنن قال النبي (ص) : أصحابي كالنجوم ، بأيهم إقتديتم إهتديتم ، وقال (ص) : إني تارك فيكم الثقلين : كتاب الله وعترتي ، أهل بيتي.


الفسوي - المعرفة والتاريخ - رقم الصفحة : ( 121 )

- حدثنا : عبيد الله بن موسى قال : ، أخبرنا : إسرائيل ، عن عثمان بن المغيرة ، عن علي بن ربيعة قال : لقيت زيد بن أرقم وهو يريد الدخول على المختار فقلت له : بلغني عنك حديث قال : ما هو ؟ ، قلت : أسمعت النبي (ص) : يقول : إني تارك فيكم الثقلين ، كتاب الله عز وجل وعترتي ؟ ، قال : نعم.


الفسوي - المعرفة والتاريخ - رقم الصفحة : ( 121 )

- حدثنا : عبيد الله بن موسى قال : ، أخبرنا : إسرائيل ، عن عثمان بن المغيرة ، عن علي بن ربيعة قال : لقيت زيد بن أرقم وهو يريد الدخول على المختار فقلت له : بلغني عنك حديث قال : ما هو ؟ ، قلت : أسمعت النبي (ص) : يقول : إني تارك فيكم الثقلين ، كتاب الله عز وجل وعترتي ؟ ، قال : نعم.


الشيخ محمود أبورية - أضواء على السنة المحمدية - رقم الصفحة : ( 404 )


- والحديث الذى أشار إليه إبن حجر رواه مسلم في سياق حجة الوداع ، قال : إني تارك فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا.

- وفي رواية أخرى ، عن جابر لما خطب (ص) يوم عرفة : تركت فيكم ما لن تضلوا بعده إن إعتصمتم به ، كتاب الله ، وفي الموطأ : وسنتى ، ولم تكن السنة يومئذ تعرف إلاّّ بالسنة العملية ، وفي رواية : إني تارك فيكم الثقلين ! كتاب الله ، وعترتي أهل بيتي.

الموفق الخوارزمي - المناقب - رقم الصفحة : ( 154 / 200 )

- وبهذا الإسناد ، عن أحمد بن الحسين هذا ، أخبرنا : أبو عبد الله ، قال : ، وحدثنا : أبو نصر أحمد بن سهل الفقيه ببخارا ، حدثنا : صالح بن محمد الحافظ ، حدثنا : خلف بن سالم ، حدثنا : يحيى بن حماد ، حدثنا : أبو عوانة ، عن سليمان الأعمش ، قال : ، حدثنا : حبيب بن أبي ثابت ، عن أبي الطفيل ، عن زيد بن أرقم ، قال : لما رجع رسول الله (ص) من حجة الوداع ، ونزل غدير خم أمر بدوحات فقممن ، ثم قال : كأنى قد دعيت فأجبت إني قد تركت فيكم الثقلين ، أحدهما أكبر من الآخر : كتاب الله وعترتي أهل بيتي ، فأنظرواني كيف تخلفوني فيهما فأنهما لن يتفرقا حتى يردا علي الحوض.

- وقال : إني مخلف فيكم الثقلين : كتاب الله وعترتي ، وقد قال : أنا مدينة العلم وعلي بابها.


أبو محمد العاصمي - زين الفتى في تفسير سورة هل أتى

- بسنده ، عن أبي إسحاق ، عن حنش ، قال : رأيت أبا ذر متعلقاً بباب الكعبة وهو يقول : من يعرفني فليعرفني ومن لم يعرفني فأنا : أبو ذر ، قال حنش : فحدثني بعض أصحابي أنه سمعه يقول : قال رسول الله (ص) : إني تارك فيكم الثقلين ، كتاب الله ، وعترتي أهل بيتي فأنهما لن يتفرقا حتى يردا علي الحوض ، ألا وإن أهل بيتي فيكم مثل باب بني إسرائيل ، ومثل سفينة نوح.

الخطيب البغدادي- تاريخ بغداد - الجزء : ( 8 ) - رقم الصفحة : ( 442 )

- أخبرنا : الحسين بن عمر بن برهان الغزال ، حدثنا : محمد بن الحسن النقاش إملاءً ، أخبرنا : المطين ، حدثنا : نصر بن عبد الرحمن ، حدثنا : زيد بن الحسن ، عن معروف ، عن أبي الطفيل ، عن حذيفة بن أسيد أن رسول الله (ص) قال : يا أيها الناس إني فرط لكم وأنتم واردون علي الحوض ، وإني سائلكم حين تردون على ، عن الثقلين فإنظروا كيف تخلفوني فيهما الثقل الأكبر ، كتاب الله سبب طرفه بيد الله وطرفه بأيديكم فإستمسكوا به ولا تضلوا ولا تبدلوا.


البغوي - مصابيح السنة - الجزء : ( 2 ) - رقم الحديث : ( 206 )

- عن جابر بن عبد الله الأنصاري قال : رأيت رسول الله (ص) في يوم عرفة وهو على ناقته القصوى يخطب فسمعته يقول : يا أيها الناس إني تركت فيكم ما إن أخذتم به لن تضلوا ، كتاب الله وعترتي أهل بيتي.


البلاذري- أنساب الأشراف - رقم الصفحة : ( 110 )



- وقال أيضاًً : أخبرنا : زكريا بن يحيى ، حدثنا : يعقوب بن جعفر بن أبي كثير ، عن مهاجر بن مسمار ، قال : أخبرتني : عائشة بنت سعد ، عن سعد ، قال : كنا مع رسول الله (ص) بطريق مكة وهو متوجه إليها ، فلما بلغ غدير خم .... وأنا تارك فيكم ما إن تمسكتم به لم تضلوا ، كتاب الله وعترتي أهل بيتي فإنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض ، ثم أخذ بيد علي ، فقال : من كنت وليه فهذا وليه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه .



الذهبي - سير أعلام النبلاء - الجزء : ( 9 ) - رقم الصفحة : ( 365 )

- أخبرنا : أبو المعالي أحمد بن إسحاق الهمذاني بمصر ، أخبرنا : أبو هريرة محمد بن الليث بن شجاع الوسطاني ، وزيد بن هبة الله البيع ببغداد ، قالا : ، أخبرنا : أبو القاسم أحمد بن المبارك ، أخبرنا : قفرجل ، أخبرنا : عاصم بن الحسن ، أخبرنا : عبد الواحد بن محمد ، حدثنا : الحسين إبن إسماعيل القاضي إملاءً ، حدثنا : محمد بن يزيد أخو كرخويه ، أخبرنا : يزيد بن هارون ، أخبرنا : زكريا ، عن عطية العوفي ، عن أبي سعيد ، قال : قال رسول الله (ص) : إني تارك فيكم الثقلين : كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض ، وعترتي أهل بيتي ، ولن يفترقا حتى يردا علي الحوض.

الدار قطني - علل الدار قطني - الجزء : ( 6 ) - رقم الصفحة : ( 236 )

وسئل عن حديث حنش بن المعتمر ، عن أبي ذر ، عن النبي (ص) : أيها الناس إني تركت فيكم الثقلين ، كتاب الله وعترتي أهل بيتي ولن يتفرقا حتى يردا على الحوض ومثلها مثل سفينة نوح من ركب فيها نجا.

أبو إسحاق الإسفرايني - نور العين في مشهد الحسين - رقم الصفحة : ( 35 )


- وقال : أني مخلف فيكم أيها الثقلين ، كتاب الله وعترتي أهل بيتي ، ونحن والله عترته وأهل بيته ، فقالوا قد علمنا ذلك كله ونحن غير تاركيك حتى تذوق الموت عطشاً ، فقال الحسين : أعوذ بالله ربي وربكم من كل متكبر لا يؤمن بيوم الحساب.


رضي الدين الصغاني - مشارق الأنوار النبوية من صحاح الأخبار المصطفوية

- بسنده ، عن زيد بن أرقم : أنه قال : قال رسول الله (ص) : أما بعد ألا أيها الناس فإنما أنا بشر يوشك أن يأتيني رسول ربي فأجيب ، وأنا تارك فيكم الثقلين أولهما كتاب الله فيه النور والهدى فخذوا بكتاب الله وإستمسكوا به ، وأهل بيتي ، أذكركم الله في أهل بيتي ، أذكركم الله في أهل بيتي ، أذكركم الله في أهل بيتي.


أبو المظفر السمعاني الشافعي - الرسالة القوامية

- خرج ذلك بسنده ، عن طلحة بن مصروف ، عن عطية ، عن أبي سعيد الخدري ، عن النبي (ص) : إنه قال : إني أوشك أن أدعى فأجيب ، وإني تارك فيكم الثقلين ، كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض ، وعترتي أهل بيتي ، وإن اللطيف الخبير أخبرني : أنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض.


نور الدين السمهودي الشافعي - جواهر العقدين

- منهم أبو هريرة قال : قال رسول الله (ص) : إني خلفت فيكم إثنتين لن تضلوا بعدهما أبداً كتاب الله ونسبي ونسبتي ، ولن يتفرقا حتى يردا علي الحوض.


الثعلبي - الكشف والبيان
الجزء : ( 3) - رقم الصفحة215



- ومنهم العلامة الثعلبي الشافعي المتوفي سنة 427 وهو نيسابوري وله كتاب العرايس في قصص الأنبياء وغيره وهو أستاذ الواحدي وغيره فإنه خرج حديث الثقلين بسنده ، عن أبي سعيد الخدري في كتابه الكشف والبيان عند تفسيره الآية المباركة : وإعتصموا بحبل الله جميعاًًً ، قال : ، أخبرنا : عبد الملك بن سليمان ، عن عطية العوفي ، عن أبي سعيد الخدري قال : أسمعت رسول الله (ص) : يقول : يا أيها الناس إني قد تركت فيكم خليفتين إن أخذتم بهما لن تضلوا بعدي أحدهما أكبر من الآخر ، كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض ، وعترتي أهل بيتي إلاّ أنهما لن يتفرقا حتى يردا علي الحوض.

اليعقوبي - تاريخ اليعقوبي - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 112 )


- ثم قال : أيها الناس أني فرطكم وأنتم واردي على الحوض ، وإني سائلكم ، حين تردون علي ، عن الثقلين فإنظروا كيف تخلفوني فيهما ، وقالوا : وما الثقلان يا رسول الله ؟ ، قال : الثقل الأكبر ، كتاب الله سبب طرفه بيد الله وطرف بأيديكم ، فإستمسكوا به ولا تضلوا ، ولا تبدلوا ، وعترتي أهل بيتي.


القاضي اليحصبي - كتاب الشفاء بتعريف حقوق المصطفى

- خرج حديث الثقلين في ( كتاب الشفاء بتعريف حقوق المصطفى ) وقال : ما هذا لفظه قال : (ع) إني تارك فيكم ما إن أخذتم به لن تضلوا ، كتاب الله وعترتي أهل بيتي فإنظروا كيف تخلفوني فيهما.

عبدالله بن عدي - الكامل - الجزء : ( 6 ) - رقم الصفحة : ( 67 )

- حدثنا : محمد بن الحسين بن حفص ، ثنا : عباد بن يعقوب ، ثنا : أبو عبد الرحمن المسعودي ، عن كثير النوا ، عن عطية ، عن أبي سعيد ، قال : قال رسول الله (ص) : إني تارك فيكم الثقلين ، أحدهما أكبر من الآخر حبل ممدود من السماء إلى الأرض ، وعترتي أهل بيتي وأنهما لن يتفرقا حتى يردا علي الحوض.


إبن المغازلي الشافعي - المناقب
- عن الأعمش ، عن عطية العوفي ، عن أبي سعيد الخدري وهذا لفظه أن رسول الله (ص) قال : أني أوشك أن أدعى وأجيب وإني قد تركت فيكم الثقلين ، كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض ، وعترتي أهل بيتي ، وإن اللطيف الخبير أخبرني : أنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض ، فإنظروا ماذا تخلفوني فيهما.


إبن حزم - الأحكام - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 73 )

- حدثناه : عبد الله بن يوسف ، عن أحمد بن فتح ، عن عبد الوهاب بن عيسى ، عن أحمد بن محمد ، عن أحمد بن علي ، عن مسلم ، ثنا : زهير بن حرب ، حدثنا : إسماعيل بن علية ، ثنا : أبو حيان ، ثنا : يزيد بن حيان أنه سمع زيد بن أرقم يقول : خطبنا رسول الله (ص) بماء يدعى خماً بين مكة والمدينة ، فحمد الله وأثنى عليه ووعظ وذكر ، ثم قال : أما بعد ألا يا أيها الناس فإنما أنا بشر يوشك أن يأتيني رسول ربي فأجيب ، وأنا تارك فيكم ثقلين أولهما كتاب الله فيه الهدى والنور فخذوا بكتاب الله عز وجل وإستمسكوا به ، ثم قال : وأهل بيتي ، أذكركم الله في أهل بيتي ، أذكركم الله في أهل بيتي ، قال علي : وفسر زيد بن أرقم - أنهم بنو هاشم.



سعيد أيوب - زوجات النبي (ص) - رقم الصفحة : ( 103 )


- ومنها : ما روي عن جابر بن عبد الله ، قال : رأيت رسول الله (ص) في حجته يوم عرفة ، وهو على ناقته القصواء يخطب ، فسمعته يقول : يا أيها الناس إني قد تركت فيكم ما إن أخذتم به لن تضلوا ، كتاب الله وعترتي أهل بيتي.

- ومنها : ما روي عن زيد بن أرقم ، قال : قال رسول الله (ص) : إني أوشك أن أدعى فأجيب ، وإني تارك فيكم الثقلين ، كتاب الله وعترتي ، كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض ، وعترتي أهل بيتي ، وإن اللطيف الخبير أخبرني : أنهما لن يتفرقا حتى يردا علي الحوض ، فإنظروا كيف تخلفوني فيهما.

السرخسي - أصول السرخسي - الجزء : ( 1 / 16 ) - رقم الصفحة : ( 314 / 69 )


- ومن الناس من يقول : لا إجماع إلاّّ لعترة الرسول لأنهم المخصوصون بقرابة رسول الله (ص) وأسباب العز ، وقال (ع) : إني تارك فيكم الثقلين ، كتاب الله وعترتي إن تمسكتم بهما لم تضلوا بعدي ، وقال تعالى : إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا ، ولكنا نقول : أنواع الكرامة لأهل البيت متفق عليه .... وبذلك كان يأمر رسول الله (ص) فيقول : إني تارك فيكم الثقلين ، كتاب الله تعال وعترتي أهل بيته الاقربون والابعدون فإن تمسكتم بهما لم تضلوا.


الثعالبي - تفسير الثعالبي - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 332 )



- وقوله تعالى : أيها الناس قد جاءكم برهإن من ربكم ، الآية ، إشارة إلى نبينا محمد (ص) والبرهان الحجة النيرة الواضحة التي تعطي اليقين التام والنور المبين يعني القرآن لأن فيه بيان كل شئ وفي صحيح مسلم ، عن زيد بن أرقم ، قال : قام رسول الله (ص) يوماًً فينا خطيباً فحمد الله تعالى وأثنى عليه وعظ وذكر ، ثم قال : أما بعد ألا أيها الناس فإنما أنا بشر مثلكم يوشك أن يأتيني رسول ربي فأجيب ، وأنا تارك فيكم ثقلين أولهما كتاب الله فيه الهدى والنور فخذوا بكتاب الله وإستمسكوا فحث على كتاب الله ورغب فيه ، ثم قال : وأهل بيتي ، أذكركم الله في أهل بيتي ، أذكركم الله ثلاثاًً في أهل بيتي ، الحديث.

- وفي رواية كتاب الله فيه الهدى والنور من إستمسك به وأخذ به كان على الهدى ومن اخطأه ضل ، وفي رواية ألا وإني تارك فيكم ثقلين أحدهما كتاب الله وهو حبل الله من أتبعه كان على الهدى ومن تركه كان على ضلالة ،

maintenant si tu as encore des doute sur la wassiya du prophete (sawa) ca se discute aussi.
Avatar de l’utilisateur
RAFIDI
 
Messages: 3717
Inscription: 27 Jan 2007, 22:50
Localisation: rafididz@yahoo.fr

Re: sunati ou ahl beiti ?

Messagepar Tounsia2010 » 29 Fév 2012, 01:28

ni l'un, ni l'autre! à chacun ses convictions.^^ fumeur1
Avatar de l’utilisateur
Tounsia2010
 
Messages: 209
Inscription: 08 Avr 2010, 13:01

Re: sunati ou ahl beiti ?

Messagepar RAFIDI » 29 Fév 2012, 15:19

les convictions on les tirent de qlq part, elles ne proviennent pas d'une pub Chanel N°05 et on n'est pas né avec !
Avatar de l’utilisateur
RAFIDI
 
Messages: 3717
Inscription: 27 Jan 2007, 22:50
Localisation: rafididz@yahoo.fr


Retourner vers Religions, Idéologies et Philosophie



Qui est en ligne

Utilisateurs parcourant ce forum: Aucun utilisateur enregistré et 0 invités